كفاءاتنا

تشتهر الأنظمة الذاتية بمساهمتها في تعزيز الأداء وخفض النفقات وتقليل المخاطر التي عادة ما تصاحب المهام المتخصصة, وتوفر هذه الأنظمة حلولًا محددة لكل مهمة حيث تجمع بين مختلف الجوانب مثل الأجهزة الجوية والحمولات وشبكات الاتصال والمكونات الأرضية. ونستعين في شركة أبوظبي الاستثمارية للأنظمة الذاتية بخبراتنا الواسعة واستيعابنا التام لكافة جوانب الأنظمة الذاتية لتقديم أفضل الحلول لعملائنا. وبالرغم من أنها غير معروفة حتى الآن على نطاق واسع، إلا أننا نثق تماماً أن الأنظمة الذاتية سوف تصبح في القريب واقعاً يومياً ملموساً. وتشكل هذه
الثقة مرتكز لنا في دعم مساعي عملاؤنا للاستفادة من هذه الأنظمة في أعمالهم وعملياتهم. وقد أصبحنا من خلال مواكبتنا لأحدث التطورات والمستجدات والابتكارات في هذا المجال، قادرين على تقديم حلول متطورة في مجالات الأنظمة الذاتية بغض النظر عن حجم او نوع المهمة.
ويعتمد عملاؤنا على حلولنا الشاملة لتلبية احتياجاتهم المرتبطة بالأنظمة الذاتية. وعادة نبدأ بالتعرف على متطلبات العميل في العمل المطلوب للمهمة، ومن ثم نساعد في اختيار النظام، مستندين في ذلك على خبراتنا. ويمهد ذلك الطريق لنا لتطوير إستراتيجية خاصة لكل عميل في مجال الأنظمة الذاتية وذلك حسب احتياجاته. ويتبع ذلك توفير دعم تشغيلي ولوجستي كامل.

بناء الكفاءات

يُعد بناء الكفاءات أحد أهم مرتكزات شركة أبوظبي الاستثمارية للأنظمة الذاتية. ويتم تطبيق بناء الكفاءات من خلال عددٍ من النشاطات التي تضم تدريب مهندسين من دولة الإمارات العربية المتحدة وإقامة منشآت هندسية وتطبيق العمليات والقيام بنشاطاتٍ منتقاة بعناية ذات صلة بالتطوير
الاستراتيجي.

فضلًا عن ذلك، فإن التعاون مع جهاتٍ محلية أكاديمية وصناعية يُعد جزءاً لا يتجزأ من استراتيجية بناء القدرات الخاصة بشركة أبوظبي الاستثمارية للأنظمة الذاتية؛ فبناء القدرات يتمحور حول عدد من العناصر الرئيسية التي تم تصميمها لتكفل التطبيق الناجح والمستدام:

:تشجيع التدريب المستمر ودعم

تشكل ورش العمل والتدريب التطبيقي والتدريب النظري جزءاً لا يتجزأ من المنهاج التدريبي المتوازن لبناء الكفاءات.

: إعداد الإجراءات والاستثمار في الأدوات والمنشآت

تشكل أدوات تطوير الهندسة، والتي يتم تنفيذها في مختبرات الأنظمة الإلكترونية للطائرات وتكامل الأنظمة ومنشآت الفحص، أساساً متيناً ومنطلقاً ثابتاً لبناء الكفاءات وتنميتها.

: تشجيع التواصل الأكاديمي والجامعي

التعاون الفعال مع الجامعات والمؤسسات الصناعية، يمكن لنشاطات بناء الكفاءات أن تلعب دوراً هاماً يعود بالفائدة على الطلاب والمؤسسات الصناعية على حد سواء، ويعزز الأثر الإيجابي على القطاعات التعليمية والصناعية. تعتبر أبوظبي الاستثمارية للأنظمة الذاتية أول شركة في دولة الإمارات العربية المتحدة توفر مجموعة شاملة من الخدمات التي تغطي كافة أنواع الأنظمة ذاتية. ومنذ تأسيسها، تقوم الشركة بتطوير حلول هيكلية لتوفير الأنظمة الذاتية وخدمات الدعم التكنولوجي والتشغيلي المصاحبة لها في مختلف جوانب المهام المتخصصة. وفيما يلي لمحة عن أبرز الحلول التي تتوفر لعملائنا

خدمات

يساعد الدعم اللوجستي المتكامل الذي نقدمه عملاؤنا على تقييم المعوقات التشغيلية أمام نجاح مهامهم. وعبر دراسة العوامل كالبيئة والموقع والمرافق المتوفرة، يمكننا ضمان أعلى مستوى من الطاقة التشغيلية للأنظمة الذاتية الخاصة بكل عميل.

الأخبار


  • حقوق النشر 2014 أبوظبي الاستثمارية للأنظمة الذاتية. جميع الحقوق محفوظة©